دليل السياحة والأعمال سياحة

الأمان في البوسنة

الأمان في البوسنة
الأمان الحماية المعيشة البوسنة والهرسك
كُتب بواسطة admin

البوسنة والهرسك تتحول بسرعة الى وجهة سياحية معروفة في العالم، والكثير من السياح ورجال الأعمال يزورونها.

بعد الحرب في البوسنة والهرسك لم يسجل أي من الأنشطة الإجرامية الأخرى التي قد تهدد وتشكل خطر على السياح وإقامتهم في البلاد.

وهناك عدد من الأجهزة الأمنية، بالإضافة إلى حماية الخدمة المدنية والإنقاذ كلها دائماً متوفرة للسياح في البوسنة والهرسك.

موضوع السياحة حساس للغاية ومهم بالنسبة لحكومة البوسنة والهرسك لذلك فقد أولت اهتمام بالغ على القضايا الأمنية والأنشطة التي قد تهدد السياح.

ووفقا لتقرير الأمم المتحدة فإن البوسنة والهرسك تنتمي إلى مجموعة من 10 دول في العالم التي لديها أعلى نسبة نمو الزيارات السياحية.

متوسط معدل نمو الزيارات السياحية وصل إلى 15 – 20٪ سنوياً. وخلال عام 2014، وصل عدد السياح ما يقرب من مليون سائح زاروا البوسنة والهرسك. لذلك النمو المستمر في عدد السياح يدل على توافر الأمن والآمان بشكل ممتاز.

ومن هذا الرقم، فإن عدد كثير من السياح هم من العرب الذين بكل سرور يقومون بزيارة البوسنة أو الإقامة فيها، وأيضا قدومهم في تزايد مستمر.

خاصة أن البلد ذو طابع اسلامي قريب من الطابع الشرقي وهو مناسب للعائلات.

وتقع معظم سفارات وقنصليات الدول العربية في سراييفو، وهي متاحة لمواطنيها من زائري البوسنة والهرسك.

 

عن الكاتب

admin